بالفيديو.. نهاية قصة النمر الذي أرعب مدينة أميركية

ON/OFF | | Tuesday, May 18, 2021 8:13:00 AM
Skynews

أغلقت الشرطة الأميركية ملف نمر شوهد يتجول بحرية في أنحاء مدينة هيوستن بولاية تكساس قبل أسبوع تقريبا، مما أثار ذعر السكان.

وقال رون بورزا قائد شرطة هيوستن، إنه "لم يتضح مكان وجود النمر على مدار أسبوع (منذ رصده لأول مرة)، لكن مالكته أحضرت الحيوان إلى الشرطة".

وأبلغ بوزرا مالكة النمر، واسمه "إنديا"، أنه "لا ينبغي بأي حال من الأحوال أن يكون لديكِ حيوان مثل هذا في منزلك بأي شكل"، وفقما نقلت شبكة "سكاي نيوز" البريطانية.

وأضاف: "يبلغ عمر الحيوان 9 أشهر فقط ويبلغ وزنه 79 كيلوغراما، ويمكن أن يصل وزن عند البلوغ إلى 270 كيلوغراما".

واستطرد بوزار: "لديه مخالب ويمكن أن يسبب الكثير من الضرر، لكن لحسن الحظ فهو مروض للغاية وسيتم إرساله إلى ملجأ للحيوانات، حيث نأمل أن يعيش حياته في بيئة آمنة".

وقال المسؤول الأمني إن صاحبة النمر لم تواجه بعد أي تهم جنائية، لكنه أكد أن الاحتفاظ بحيوان مفترس داخل حدود المدينة أمر غير قانوني.

والأحد الماضي، أعلنت شرطة هيوستن رصد نمر يتجول في أحد أحياء المدينة، مما أثار حالة من الذعر بين السكان والمارة.

وشوهد النمر، الذي وضع حول رقبته طوق، وهو يتجول خارج أحد المنازل، عندما واجهه شرطي كان خارج وقت الخدمة، لكنه كان يستجيب لنداءات بعض السكان بعد مشاهدتهم الحيوان.

وذكرت قناة "كيه بي آر سي" المحلية المرتبطة بشبكة "إن بي سي"، أن أحد السكان صور المواجهة بين الشرطي والنمر.

ويظهر الفيديو الشرطي وهو يوجه مسدسا نحو النمر، بينما يتوجه الحيوان البري ببطء إليه.

بعد ذلك، شوهد رجل مجهول يجذب النمر ويدخله إلى المنزل، وقال شهود عيان إن الرجل توسل إلى الشرطي ألا يطلق النار.

وقال أحد الجيران للقناة التلفزيونية المحلية إن الرجل "تقدم نحو النمر بنفسه وانحنى وقبّله، ثم أمسكه من طوقه".

ولا يسمح باقتناء النمور في مدينة هيوستن، لكن الأمر قانوني في مقاطعة هاريس المجاورة على أن يتم تسجيل الحيوان بشكل صحيح، وبموجب مجموعة صارمة من القوانين وإرشادات السلامة.

ويطلب ممن يريد اقتناء حيوان بري داخل منزله بأن يحتفظ بمبلغ 100 ألف دولار في التأمين على الحيوان، وإبقائه مؤمنا وبعيدا مسافة ألف قدم على الأقل عن أي منزل أو مدرسة في الجوار.

وقالت إدارة شرطة هيوستن إن الشرطي الذي واجه النمر أجرى اتصالا بقوات إنفاذ القانون لتنبيهها، لكن بحلول الوقت الذي وصلت فيه الشرطة، كان النمر قد نقل بعيدا، بحسب الشهود.

الأكثر قراءة