انشقاقات داخل "إخوان تونس".. مناورة أم قفز من المركب الغارق؟

عالم ON | | Monday, August 2, 2021 10:10:00 AM

ضربت حركة انشقاقات عاصفة، حركة النهضة الإخوانية في تونس، على وقع خلافات وانقسامات حادة بين قياداتها بلغت ذروتها عقب قرارات الرئيس التونسي التصحيحية يوم 25 يوليو الماضي.

واضطر راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة، مساء السبت لتأجيل اجتماع مجلس شورى النهضة، الذي يمثل أعلى سلطة في الحزب إلى أجل غير مسمى، بسبب الانقسامات الحادة التي يشهدها التنظيم والمطالبات الصريحة بإقالة الغنوشي.

وقالت مصادر من داخل الحركة إن "الغنوشي أرجأ الاجتماع الذي كان مقررا السبت قبل ساعة فقط من موعد الانعقاد بعد علمه أن العشرات من أعضاء الحزب الشبان وبعض زعمائه ومن بينهم برلمانيون طالبوا الغنوشي بالاستقالة.

وبالتزامن مع غليان داخلي وحصار سياسي لحركة النهضة قدم عدد من قياداتها استقالاتهم، أبرزهم محمد النوري القيادي بالحركة وعضو مجلس الشورى العام. وعلى إثر ذلك، قام رئيس مجلس شورى النهضة، عبدالكريم الهاروني، بتأجيل الدورة التي دعا إليها 80 عضوا من الشورى وتم إقرارها بالأغلبية في المكتب، وفق ما ذكره موقع موازييك الإخباري التونسي.

| انضم الى قناة "Lebanon On" على يوتيوب الان، اضغط هنا

الأكثر قراءة